السكتة القلبية والوقاية منها…?

                                                          بقلم: د. جهاد عياش

يمكن تعريف السكتة القلبية بأنها توقف القلب عن العمل بسبب خثرة في مجرى الدم، تؤدي إلى توقف دوران الدم، وتعرف باسم الجلطة، والتي تعتبر من أهم وأكثر أسباب الوفاة، وتشكل حوالي 12% من مجموع الوفيات حول العالم.

تفضل بمشاهدة خدماتنا الإحترافية لدى أستوديو شباب

أعراض توقف القلب:

  • ألم حارق في الصدر.
  • شعور بالثقل في منطقة القلب ممتد إلى الكتف اليساري، والفك السفلي.
  • ثقل في النطق.
  • ضيق التنفس والشعور بالقلق واضطرابات صدرية.
  • ازرقاق في لون الجلد.
  • غثيان ينتهي بالإغماء.

وثمة طرق بسيطة تساعد على إسعاف المصاب بالجلطة، يمكن أن يكون لها دور بالحفاظ على حياته، فبعد الإسراع في طلب الإسعاف من أقرب مشفى، يمكن القيام بالخطوات التالية:

  • الإنعاش الرئوي الأولي: والغاية منه الحفاظ على صحة الدماغ، وعدم تلفه، وطريقة الإنعاش الأولي تتمثل بمحاولة تحريك الدورة الدموية لإعادة ضخ الدم إلى القلب من خلال الضغط على عضلة القلب والصدر وتدليك القلب برفق لعودة تحرك الدورة الدموية وخصوصا على الدماغ، من أجل المحافظة على سلامته.
  • التنفس الاصطناعي: مع كل 30 تدليكة على القلب والصدر يتم نفخ نفختين في الفم لتبديل الأكسجين وجريانه ضمن الرئة ووصوله بأسرع وقت إلى القلب، وعودة الدورة الدموية إن أمكن… فالهدف من هاتين الخطوتين هو محاولة إرجاع الحركة للدورة الدموية ريثما يصل الإسعاف.
  • تتم عملية الإنعاش المتقدم في المشفى، والغاية منها أيضاً إعادة الدورة الدموية وإخراج القلب من السكتة القلبية، وذلك من خلال الصدمة الكهربائية.
  • يتم أيضا تقديم الأسبرين قبل الصدمة الكهربائية، بجرعة 300 ملغ فمويا، فللأسبرين دور مميع للدم، يساعد على فك الخثرة الدموية وعودة الدم إلى الجريان الطبيعي.
  • أما باقي العلاج بعد الصدمة الكهربائية في المشفى وتوسيع الشرايين القلبية، وبعد التعافي من الجلطة فهناك عناية خاصة في المنزل، من خلال ممارسة الرياضات الخفيفة التقوية عضلة القلب، وتدليك القلب والمشي بانتظام، فكل ذلك يساعد على جريان الدم بشكل طبيعي.

ويمكن الاطلاع على أهم الأسباب التي تؤدي إلى حدوث الجلطة أو السكتة القلبية وذلك لتجنبها، فهي أولى خطوات الوقاية، ومن هذه الأسباب:

  • الغذاء غير الصحي والإسراف في الطعام.
  • ارتفاع الشحوم ونسبة الكوليسترول في الدم.
  • ارتفاع ضغط الدم.
  • داء السكري.
  • التوتر العصبي.
  • أسباب وراثية لا يمكن تجنبها إلا باتباع الخطوات الوقائية.

سبل الوقاية من الجلطة أو السكتة القلبية:

  • الحفاظ على ضغط الدم الطبيعي من خلال ممارسة الرياضة وخصوصا المشي السريع في ساعات الصباح الباكر، والسباحة وركوب الدراجة.
  • الغذاء الصحي، وذلك بالإكثار من تناول الخضار والفواكه المحتوية على مضادات الأكسدة، والابتعاد عن كثرة الحلويات لأنها تؤدي إلى البدانة وتراكم الشحوم وزيادة نسبة الكوليسترول.
  • الابتعاد عن التدخين.
  • تجنب الإرهاق والإجهاد الزائد، وأخذ قسط من الراحة بعد كل جهد.
  • الإكثار من شرب الماء الذي له دور مميع للدم ومضاد للخثرات.
  • الراحة النفسية والتزود من الروحانيات والاتصال بالخالق سبحانه وتعالى، وهذا ما ينعكس إيجابياً على النفس البشرية.

مع تمنياتي لكم دائماً بالصحة والعافية والوقاية من الأمراض.